الدستور
1 1
                                   الأعضاء
 RAC 0155
قائمة الأعضاء flesh arabe
الأعضاء منذ عام 1989 flesh arabe
صور الأعضاء flesh arabe
     مجلة المجلس    
publi2
 

من هو على الخط ؟

16 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

إعلان النتائج النهائية للإنتخابات التشريعية ليوم 04 ماي 2017

amir1

 

أعمال أخرى
مذكرة تفسيرية البيانات

بيــان حول شروط وكيفيات تقديم حسابات الحملة الانتخابية الخاصة بالانتخابات التشريعية التي جرت بتاريخ 11 شعبان عام 1438 الموافق 4 مايو 2017

بـيـان 18 مايو 2017

بـيان 08 مايو 2017

بـيان مايو 2017

  

 

بيان 31 ديسمبر 2009

بعد الانتهاء الرسمي من الاقتراع الذي جرى يوم 29 ديسمبر 2009، تسلّم المجلس الدستوري مجموع محاضر فـرز الأصوات لتجديد نصف أعضاء مجلس الأمة المنتخَبين .

     وطـبقا للفـقـرة الثانية من المادة 163 من الدستور والــنصوص القانونية والتــنظيمية ذات الصّــلة، درس المجلس الدستوري محتوى هـذه المحاضر والوثــائق المرفــقة بها، وضبط نتائج الاقــتراع ، وأعلنها رسميا يــوم 31 ديسمبر 2009، بعد أن تولّى فحص جميع ملفــات المترشحين للتأكد من استيفائها لجميع الشروط القانونية المطــلوبة، وفتح آجــال الطعــن  في النتائج ، طبقا لما تنصُّ عليه المادة 148 من القانون العـضوي المُـتـعـلق بنظام الانتخابات.

   وقد كانت هذه النتائج موضوع احتجاجاتٍ من طرف بعض المترشِّحين  الذين قــدموا طعـوناً في صحّة العمليات الانتخابية، وهي الطعـون التي تـولّى المجلس الدستوري التحقيق فيها  والفصل في أحقيتها ،

   وفي هذا الإطار، سجّـل المجلس الدستوري إيداع سبعة (07) طعـون   في نتائج الانتخابات  في الولايات التالية :  بسكرة ، تلمسان ، المدية ، ورقـلة ، البـيّض، سعـيدة ، وسوق  أهراس.

    تداول المجلس الدستوري بشأنها ، برئاسة رئيس المجلس السّيد بوعلام بسّايح ، بتاريخ 3 و 4 يناير  2010  و أصدر القـرارات الآتية :

    -  قَـبول ستة (06) طعـون من حيثُ الشكل ، ورفضها من حيث الموضوع لعـدم التأسيس .

    -  قبول طـعـن واحد في الموضوع وإلغـاء الانتخاب الذي جرى  بولايـة ورقـلة، وتبعا لقـرار الإلغاء هذا، يتعـيَّنُ على الجهات المختصة تنظيم انتخاب آخر ، في هذه الولاية،  في أجـل ثمانية (08) أيام ابتداءً من تاريخ تبليغ قرار الإلغـاء، طبقا  للمادة 149– الفقرة 3 من القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات.

    ويلاحِـظُ المجلــس الدستــوري بأن الإجــراءات الجوهــرية والقــواعـد المتبعة في إعـداد الطعـون، المنصوص عليها في قانون الانتخابات والنظام المحدد لقـواعـد عـمل المجلس الدستوري قد تـمَّ احترامها، وأن جميع الطعـون جاءت مستوفية للشروط القانونية المطلوبة، وهو ما يفسِّر  قبولها جميعا من حيث الشكل.

  وفي الأخير، فإن القـرار المُتَـضَمَّن إلغاء الانتخاب في ولاية ورقـلة سيـُبَلَّغ إلى الجهات الرّسمية المعـنية، وإلى كل مترشحي هذه الولاية ،وسينشر في الجريدة الرّسمية للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، بينما ستُـبَلَّغُ القراراتُ الأخرى إلى أصحابها.